بَاء

بابا

عن الأرامية ”آبا“ للتعبير عن المودة والأُلفة بين أفراد العائلة نحو الأب. استعملها عيسى في صلاته وهو يخاطب الله كأب. واستعملها المسيحيون الأولون أيضا لمخاطبة الله (مر 14‏:36؛ رو 8‏:15؛ غل 4‏:6).

بابل

باسم الله الرحمان الرحيم

بالإضافة إلى تكرار حقيقة أن الله رحمان ورحيم عدة مرات في كتب الأولين وفي الإنجيل الشريف، فإن التعبير باسم الله الرحمان الرحيم (خر 34‏:6) وُجد في مخطوطات قديمة في اليمن يرجع تاريخها إلى ما قبل الإسلام. كما أن جماعة المؤمنين من السريان الأنطاكيين استخدموا هذا البسملة فكانوا يقولون، ”بشم ألوهه رحمانو رحيمو“ وتعني حرفيا: ”باسم الله الرحمان الرحيم.“

برابرة/ بربري

اسم أطلقه الرومان على كل من هو غير روماني. يستخدم في الكتاب بطريقة مجازية ليشير إلى الشخص الأجنبي. لاحظ كلمة ”أهل“ في الحديث عن سكان جزيرة مالطة غير الرومانيين (أع 28‏:2‏،4)؛ وكلمة ”أجنبي“ التي تشير إلى من هو غير روماني (كو 3‏:11).

برج/ أبراج

البرج هو بناء قوي ضخم على سور المدينة. هو مركز الدفاع عن المدينة، فمنه يراقبون تحركات العدو الذي يقترب ليهاجمهم (حب 2‏:1)، وفيه يحتمي الناس. وعلى مستوى أقل بكثير كانوا يبنون برج حراسة في الكرم أو البستان (إش 5‏:1‏-2؛ مت 21‏:33؛ مر 12‏:1). كانت القدس تُدعى ”برج حراسة القطيع“ (مي 4‏:8) أي هي برج لحراسة أهلها. وردت الكلمة في كتاب الله بطريقتين:

1. رمزية لتشير إلى

@ الله القدير وكيف أنه برج نحتمي فيه ونجد الأمان (مز 61‏:3؛ أم 18‏:10).

@ كبرياء الناس (إش 2‏:12‏-15؛ 30‏:25).

2. حرفية للحديث عن أبراج فعلية مثل: برج بابل (تك 11‏:1‏-9)، برج شكيم (قض 9‏:46‏-49)، برج سلوان (لو 13‏:4) وغيرها.

برص

مرض جلدي يؤدي إلى تآكُل الأنف والأصابع والأطراف الأخرى، وتنتقل عدواه بسرعة عن طريق اللمس. كان المريض به يُعتبر نجسًا (لا 13‏:2‏-17). أصيبت به مريم أخت موسى لأنها قالت أشياء ضد موسى (عد 12‏:1‏-16)، وكذلك جيحزي خادم أليشع لأنه ارتكب الكذب (2مل 5‏:27)، وأيضا نعمان (2مل 5‏:10‏-14). حسب شريعة موسى، كان على الشخص الذي يُشْفى من البرص أن يقوم بفرائض معينة ليبيّن أنه شُفِي منه (لا 14‏:2‏-31). أعلن عيسى أنه بقوته يحصل المرضى بالبرص على الشفاء والإبراء (مت 11‏:5). وقد عمل معجزات متكررة عن طريقها شفي المرضى بالبرص (رج. مت 8‏:1‏-3؛ مر 1‏:40‏-45؛ لو 5‏:12‏-14؛ 17‏:12‏-19). يرمز مرض البرص إلى الخطيئة، لأن:

@ البرص يُنجس جسم الإنسان، والخطيئة تُنجس روح الإنسان.

@ · البرص يُشوِّه شكل الإنسان ويفقده الإحساس، والخطيئة تُشوِّه الفكر والإدراك وتُفسد القلب والنفس.

@ وكما أنه لم تكن هناك وسيلة بشرية في تلك الأيام للشفاء من البرص، كذلك الخطيئة، ليس للبشر وسيلة للنجاة منها إلا بتدخُّل إلهي. مات عيسى على الصليب لكي يفدينا من مرض الخطيئة وكل نتائجها وعقوباتها.

بَرَكة

اسم سيدة هي زوجة عقيل. رج. مدخل ”عقيل.“

برنابا

رجل من قبيلة لاوي، وجنسيته قبرصي. اسمه في ع. يعني ابن التشجيع أي الذي يُشجّع. كان رجلا صالحا مملوءا من الروح القدوس والإيمان (أع 11‏:24). كان كريما سخيا (أع 4‏:36‏-37). بحث عن بولس ووجده وخدم الاثنان معا في أنطاكية (أع 11‏:25‏-26). هو الذي أقنع قادة أمة المسيح بأن التغيير الذي جرى في بولس صحيح وغير زائف (أع 9‏:26‏-28). شجع جماعة المؤمنين في أنطاكية (أع 11‏:22‏-23). مع أنه هو الذي ساعد بولس في بدء إيمانه، لكنه فيما بعد اتخذ مكانة ثانوية بعد بولس (أع 13‏:13) لقد أدرك مواهب بولس القيادية وقدم المؤمن الأحدث منه عنه هو.

بشائر

رج. جدول البشائر الأربعة في بداية الإنجيل الشريف في جداول ولوحات.

بشارة/بشرى

رج. مقالة الإنجيل.

بشَّر/يُبَشِّر

توجد عدة كلمات في اللغة اليونانية معانيها قريبة ومتبادلة بعضها مع بعض:

@ كيروسو: وتعني يعلن جهارا أو يُبشِّر أو يدعو (رج. مثلا مت 3‏:1؛ مر 1‏:4؛ لو 3‏:3).

@ إيفانجيليزو: وتعني يقدم النصائح أو يُبشِّر (لو 3‏:18).

@ باراكاليو: وتعني يُعلِّم أو ينصح أو يُبشِّر (لو 3‏:18).

@ إلينجشو: وتعني يوبخ (لو 3‏:19).

بعل

الكلمة تعني: رب أو سيد أو زوج. كان بعل أهم الآلهة التي يعبدها سكان كنعان (عد 22‏:41؛ 25‏:3‏-18). وهو ابن الإله إيل وزوج الإلهة عشتروت. اعتقد الناس أن هذا الإله له السلطان على الطبيعة والبشر، فهو الذي يرسل المطر الذي ينمي محصول الأرض، وبذلك يساعد الإنسان والحيوان ليحصل على طعامه. كانوا يضحون له حتى بأولادهم (إر 19‏:5). شجع آخاب وزوجته إيزابل عبادة البعل (1مل 16‏:30‏-34).

@ بعل بريت، إله العهد (قض 8‏:33؛ 9‏:4).

@ بعل تامار، إله النخلة (قض 20‏:33).

@ بعل جاد، إله الحظ والسعد (يش 11‏:17).

@ بعل حاصور، إله القرية (2صم 13‏:23).

@ بعل حرمون، إله جبل حرمون (قض 3‏:3؛ 1أخ 5‏:23).

@ بعل حنان (تك 36‏:38‏-39؛ 1أخ 1‏:49‏-50).

@ بعل زبوب، إله الذباب (2مل 1‏:2،3،16) رج. مدخل ”بعلزبول.“

@ بعل شليشة، إله قرية اسمها الثلاثة (2مل 4‏:42).

@ بعل صفون، إله الشمال (خر 14‏:2‏،9؛ عد 33‏:7).

@ بعل فغور، إله الفجوة (تث 4‏:3).

@ بعل معون، إله الدار والمسكن (عد 32‏:38).

@ بعل هامون، إله الثروة (نش 8‏:11).

رج. أيضا إر 3‏:1؛ 5‏:7؛ 13‏:27؛ 23‏:10‏،14؛ حز 16؛ 23؛ هو 1‏:2؛ 4‏:12؛ عا 2‏:7؛ مي 1‏:7.

بعلزبول

يعني إله الزبالة أو إله القذارة، وهو اسم سخرية وإهانة لبعل زبوب أي إله الذباب، أحد آلهة الفلسطيين. كانوا يصنعون تمثاله على شكل ذبابة. أطلق الوحي هذا الاسم على إبليس رئيس الشياطين (2مل 1‏:2‏-6؛ مت 12‏:22‏-30؛ مر 3‏:22‏-27؛ لو 11‏:14‏-23).

بغايا المعابد

نوع من الدعارة انتشر في القديم في بعض البلاد مثل بابل وأشور ومصر وغيرها. كانت البغايا تمارس الجنس مع الرجال داخل معابد الآلهة الوثنية، وتقدم أكثر ما يحصلن عليه من أجر لكهنة تلك المعابد. وتطورت هذه الظاهرة حتى أصبح واجبا على كل أنثى أن تقوم بهذا الفرض لكي ترضي الآلهة. في وقت ابتعاد بني إسرائيل عن عبادة الله، تأثروا بهذا الشر، فوبخهم النبي هوشع على ذلك، ووصفهم بأنهم شعب خائن ولا يفهم وفي طريقه للهلاك (هو 4‏:14‏-15).

بلعام

رج. شرح عد 22‏:5.

بنيمين

أصغر أولاد يعقوب (تك 35‏:16‏-24؛ 42‏-45).

بوق

كان البوق يُصنع من قرن كبش أو من الفضة. ورد ذكره كثيرا في كُتب الوحي. كان يُستخدم لأغراض متعددة، فكان يُدوِّي:

1. لإنذار الناس

@ لإعلان الحرب (لا 10‏:9؛ عد 31‏:6).

@ لوجود خطر ما (يؤ 2‏:1).

2. لنداء الجماعة

@ ليمثلوا في محضر الله (19‏:13، 16‏-19).

@ ليرحلوا أو يجتمعوا معا (عد 10‏:1‏-7).

@ ليحتفلوا بمناسبة ما (مثلا في الأعياد والمناسبات المفرحة وغيرها، لا 23‏:24؛ 25‏:9؛ عد 10‏:10؛ 29‏:1؛ يؤ 2‏:15).

بيئة

البيئة هي الأشياء التي تحيط بنا من هواء وماء وأرض وكائنات أخرى. الله تهمه البيئة التي خلقها لنا، فهو يهتم حتى بالعصافير فلا يقع واحد منها إلى الأرض بغير علمه (مت 10‏:29)، كما أنه لا ينسى واحدا منها (لو 12‏:6).

وكاتب المزمور يُعبر عن رضاه وفرحه لما أدرك أن العصفور وجد منزلا، واليمامة عشا في مُجمع بيت الله (مز 84‏:3)!

إذن من واجبنا أن نهتم نحن أيضا بالبيئة المحيطة بنا، ونرعاها ونعتني بها. هذا لازم كبشر نعيش كضيوف في هذه الدنيا. بل هذا واجب أخطر بالنسبة لنا كمؤمنين بالمسيح. يجب أن نعتني بالأرض التي خلقها الله لنا وأوكلنا عليها (تك 2‏:15؛ مز 8‏:6‏-8). المشكلة مع بعض الجماعات التي تناصر حماية البيئة هي أنهم يتجاوزون الحماية إلى ما يقرب من عبادة البيئة. من الطبيعي أننا كمؤمنين بالمسيح لا نتفق مع عبادة أي شيء أو شخص غير الله.

بيت العبادة

هو المكان الذي يجتمع فيه الناس لعبادة الله يوم السبت. في أيام المسيح والرسل كانت بيوت العبادة منتشرة في المدن والقرى والأحياء. في بيت العبادة، كان هناك القائد الذي يدبر مختلف شئون البيت ويسمى المسؤول (مر 5‏:22‏،35)، ثم أيضا الخادم وعمله تدبير قراءة التوراة (لو 4‏:20). كان بيت العبادة لاستعمال كل الجماعة. كان هو مركز تجمعهم وحياتهم الدينية والاجتماعية. فهناك المدرسة والمحكمة والمكان الذي يتم فيه إجراء الزواج والجنازة. كما أنه مكان يرتاح فيه وينام المسافرون والغرباء.

هناك فروق كثيرة بين بيت الله وبيت العبادة. بيت الله واحد في القدس. بيوت العبادة كثيرة في قرى وبلاد مختلفة حيث وجدت 10 عائلات أو أكثر. في بيت الله هناك درجات من القدسية تتدرج من دار الأمم حتى القدس الأعظم. أما بيت العبادة فهو للجميع، من رجال ونساء، ومن مواطنين وأجانب. بيت الله يحتاج إلى حبر، بيت العبادة لا يحتاج إلى حبر. بيت الله تُقدم فيه الضحايا. أما بيوت العبادة فلا تقدم فيها الضحايا.

بيت الله

يتحدث الكتاب كثيرا عن بيت الله باعتبار أنه مكان عبادة الله.

1. الخيمة التي بناها موسى في أثناء سفر بني إسرائيل في صحراء سيناء، وتسمى خيمة الاجتماع (خر 27‏:21) أو خيمة العبادة (خر 36‏:1) أو الخيمة (خر 26‏:1).

2. بيت الله الذي بناه الملك سليمان في القدس (1مل 6‏:1‏-38). وكان مبنى رائعا، وبقي قائما حوالي 400 سنة حتى هدمه الملك نبوخذنصر ملك بابل في سنة 586 ق.م.

3. بيت الله الذي بناه زربابل على أساسات البيت الذي بناه سليمان، وذلك بأمر من الملك كورش ملك فارس حوالي سنة 520 ق.م. لكن بعد سنين طويلة نهبة الملك السلوقي أنطيوخوس الرابع. ثم جاء هيرودس الكبير وأجرى فيه الكثير من الإصلاحات والتعمير. ولكن في سنة 70 م. هدمه تيتوس القائد الروماني. يجب أن نلاحظ أن هذا هو البيت الذي يرد ذكره كثيرا في البشائر وكتاب أعمال الرسل. يستخدم الكتاب الشريف العبارات التالية لتدل على الأماكن المختلفة في بيت الله:

@ مُجمَّع بيت الله. مركز يشتمل على المباني والساحات الخاصة ببيت الله والعبادة والدين (مر 11‏:11؛ 14‏:49؛ أع 3‏:1، إلخ).

@ مبنى بيت الله (مت 23‏:35). وهو مبنى يحتوي على:

أ) المقدس. فيه المنارة والمائدة (عب 9‏:2).

ب) المقدس الداخلي أو المقدس الأعظم (عب 9‏:3). فيه منصة البخور وصندوق العهد.

@ ساحة أو ساحات بيت الله. تشمل ساحة الأمم، ساحة النساء، وغيرها (مت 21‏:12‏،14‏،23).

بيدر

وردت هذه الكلمة عدة مرات في كتاب الله، لأهمية الحقول والزراعة والحصاد. البيدر هو الجرن، وهو مكان في الحقل تُجمع فيه أكوام سنابل الحبوب مثل القمح وغيره أيام الحصاد ليفصل الفلاح القش عن الحبوب. تتم عملية الفصل باستخدام النورج.

شارك

تشجيعكم هو قيمة بالنسبة لنا

تساعد قصصك في جعل مواقع مثل هذه ممكنة.